جميع الحقوق محفوظة

المواد المنشورة في هذه المدونة هي جهد شخصي، وأرجوا قبل إعادة نشرها أو استخدامها أخذ الإذن بذلك. منتدى خط الطيران، هو الجهة التي تنشر عبرها مواضيع المدونة. وهذا لا يعني السماح بتداولها.. ولكم التحية

الجمعة، فبراير 17، 2017

طائرة برمائية صينية تقوم بأولى رحلاتها منتصف 2017




قالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن أكبر طائرة برمائية في العالم التي صنعتها الصين وأطلقت عليها اسم (إيه.جي600) اجتازت اختبارات المحركات ومن المتوقع أن تقوم بأول رحلة لها في النصف الأول من العام الجاري.

وفي الوقت الذي تتخذ فيه الصين موقفا قويا في النزاعات الإقليمية مثل بحر الصين الجنوبي صعدت البلاد أيضا من أبحاثها لتطوير معدات عسكرية جديدة متقدمة الأمر الذي أصاب واشنطن ودول منطقة آسيا والمحيط الهادي بالتوتر.

وأمضت شركة صناعة الطيران الصينية (أفيك) الحكومية نحو ثماني سنوات في تصنيع الطائرة (إيه.جي600) وهي بنفس حجم الطائرة بوينج 737 تقريبا ومصممة للقيام بعمليات الإنقاذ البحري ومكافحة حرائق الغابات. وعرضت شركة صناعة الطيران الصينية الطائرة في نوفمبر خلال أكبر معرض لمصنعي ومشتري الطائرات في الصين بعد الانتهاء من تصنيع الطائرة في يوليو.

وقالت شينخوا في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء إنه حتى الآن أبدت 17 جهة اهتماما بالطائرة إلا أنها لم تذكر المزيد من التفاصيل. وبإمكان الطائرة التحليق لمسافة 4500 كيلومتر.


الثلاثاء، فبراير 14، 2017

أول طائرة ركاب صينية الصنع تستعد للإقلاع



قالت مصادر إعلامية صينية، ان اول طائرة “سي 919” أ919, والتي تعد أول طائرة ركاب تقوم الصين بتصميمها وبنائها تستعد لأجراء أول عملية إقلاع لها قبل حزيران القادم خاصة وان معظم التقييمات التي تحتاج للخضوع لها قبل القيام بتلك الخطوة قد تم استكمالها.
ووفقا لتقارير صحفية رسمية نشرت اليوم , فقد اكتمل تركيب النظم الداخلية الخاصة بالطائرة كما أنها اجتازت بالفعل الاختبارات التقنية الخاصة بها.
ومشروع الطائرة “سي 919” ذات المحركين يقوم بتنفيذه الشركة الصينية المحدودة للطائرات التجارية “كوماك” المملوكة للدولة.
حيث ستكون أول طائرة صينية تتسع ل`158 راكبا وتستطيع ان تقوم برحلات لمسافة 4075 كيلومترا بحسب بترا.

الاثنين، فبراير 13، 2017

بوينج : أكثر من 5000 طلبية ل 120 عميلا




قال تشريس شايندل ، مدير التحليل الهندسي ودعم الحملات بشركة بوينج خلال لقائه وفد مصرللطيران المشارك في استلام الطائرة الثانية من طراز البوينج B737-800 NGs ان منطقة الشرق الأوسط ستحتاج 3310 طائرة بقيمة 770 بليون دولار و تتطلع شركة بوينج إلى مزيد من التعاون الفعال مع مصر للطيران كونها من اكبر واعرق الشركات في هذه المنطقة على مدار الفترة القادمة..

حيث تعد مصر للطيران من أهم العملاء لدى شركة بوينج وتجمع بينهما علاقات وروابط بلغت أكثر من 50 عاماً واليوم تواصل مصرللطيران خطة تحديث أسطولها بالتعاون مع شركة بوينج في انضمام هذا الطراز الجديد B737-800 NGs الي اسطولها ويعد هذا الطراز الأكثر رواجاً ومبيعاً في عائلة بوينج 737 وله أفضلية لدى كبرى شركات الطيران العالمية حيث يمثل الطراز 737-800 حوالي 80 % من مبيعات عائلة 737 بما يؤكد دقة اختيارمصرللطيران لهذا الطراز .

لما له من مزايا عديدة من ضمنها قلة استهلاكه للوقود حيث حدث تعديلات علي الطائرة منذ انتاجها في عام 1998 وحتي الأن ساعدت في توفير 6 % من الوقود بزيادة تصل الي 20% عن الجيل السابق الكلاسيكي من نفس الطراز .

الأحد، فبراير 12، 2017

مستقبل صناعة الطيران



لم تأت توقعات سوق الطيران حتى عام 2035 م مفاجئة في تقريري شركتي بوينج الأمريكية وايرباص الأوروبية، والتي تصدر بشكل سنوي، إذ لم يؤثر الكساد الاقتصادي العالمي الحالي على صناعة الطيران، فعدد المطارات والطائرات والمسافرين في ازدياد مطرد وبمعدلات كبيرة، فالرغبة موجودة لدى الناس في التنقل بين المدن والدول بأسرع وقت وأقل جهد، والتنافس موجود أيضا بين المصنعين ومقدمي الخدمة في التوسع وزيادة الإيرادات. ويمكننا توضيح ذلك ببساطة، فالدليل على زيادة حاجة الناس ورغبتهم في السفر ارتفاع عدد المسافرين في عام 2006 م من 2,257 مليون مسافر إلى 3,533 ملايين مسافر في عام 2015 م. والدليل على زيادة حجم الإيرادات هو ارتفاع نسبة إشغال المقاعد في الطائرة من 76% في عام 2006 م إلى 80% عام 2015، إضافة إلى ارتفاع معدل تحليق الطائرة من 8.1 ساعات لكل يوم في عام 2006 إلى 9 ساعات في 2015.

وبالعودة إلى تقريري بوينج وايرباص تقول التقديرات إنه وبحلول عام 2035 سوف يكون عدد الطائرات في العالم 45,240 طائرة مقارنة بآخر إحصائية في عام 2015، والتي تقدر بـ 22,510 طائرات. نتحدث هنا عن ضعف العدد الحالي، والذي سوف ينعكس على عدد المسافرين وحجم المطارات. وهذه الزيادة في عدد الطائرات هي نتيجة بيع وتسلم 39,620 طائرة خلال عشرين عاما من الآن، إذ تقدر قيمة هذه الصفقات بـ 5,930 مليار دولار أمريكي، نصيب الأسد فيها 71% سوف يكون لصالح الطائرات ذات الممر الواحد (بوينج 737 وايرباص A320)، فعدد كبير يقدر بـ 28,140 طائرة من هذا النوع سوف يضخ في سوق الطيران خلال السنوات القادمة، وهنا أتوقف قليلا وأقول إنه من المجدي لجميع الشركات التي تعمل في مجال الطيران (تشغيل، صيانة، خدمات أرضية، تموين، تدريب... إلخ) التركيز والتخطيط الجيد لهذا العدد الكبير من طائرات الممر الواحد، بل ومن المفترض التفكير والبحث عن الفرص الاستثمارية التي سوف يخلقها هذا الرقم الكبير.

الاثنين، نوفمبر 07، 2016

"إير فرانس" تنوي تأسيس شركة جديدة تنافس شركات الطيران الخليجية



أعلنت مجموعة "إير فرانس-كي إل إم" الخميس عن إنشاء شركة طيران جديدة لمواجهة "المنافسة المحتدمة" لشركات الطيران الخليجية وذلك في إطار خطة لتصبح هذه الشركة في طليعة قطاع الطيران العالمي.
وتهدف هذه الشركة الجديدة التي من المقرر أن تبدأ العمل في شتاء 2017 للرحلات المتوسطة المدى وصيف 2018 للرحلات البعيدة المدى، إلى تأمين رحلات بتكلفة أقل لكن لن تكون من فئة الشركات التي تقدم أسعارا مخفضة بحسب المجموعة.
وأوضحت "إير فرانس-كي إل إم" أن الشركة الجديدة ستكون فرعا لها و"ستشكل رد المجموعة على الشركات الخليجية التي تشهد نموا بكلفة منخفضة في أسواق محورية" مثل جنوب شرق آسيا "حيث ترغب ’إير فرانس-كي إل إم‘ في مواصلة النمو" لكن حيث تسجل خطوطها عجزا أو أغلقت بسبب قلة المردودية.
وسيكون لدى الشركة التي لم يكشف عن اسمها حتى الآن، عشر طائرات للمسافات البعيدة بحلول 2020 وستستهدف وجهات رجال الأعمال والترفيه مع معايير جودة شبيهة بمعايير "إير فرانس".
وأضاف البيان أن الشركة الجديدة ستعمل "بطيارين من ’إير فرانس‘ على قاعدة التطوع" في حين سيتم إنشاء "فرع خاص" لطياري الرحلات التجارية "بغرض تشغيل الشركة الجديدة بمستوى تكلفة السوق".
وكانت "إير فرانس-كي إل إم" عانت في 2016 من إضرابين للطيارين والطواقم كلفاها 130 مليون يورو.

الأحد، نوفمبر 06، 2016

شركة طيران تبتكر طريقة لحماية الحقائب من الضياع في المطار



أدخلت شركة طيران دلتا الأميركية تحديثاً على تطبيقها يسمح للمسافرين بتتبع حقائبهم مع كل خطوة يخطونها على خريطة إلكترونية، وبفضل تحديث التطبيق لن يجد المسافرون أي صعوبة في تخمين موعد وصول أمتعتهم.
ويعتمد هذا النظام الجديد بحسب موقع Vocativ على أنظمة تحديد الهوية بموجات الراديو أو ما يسمى بالـ RFID، التي بدأت شركة الطيران بتثبيتها في المطارات في جميع أنحاء الولايات المتحدة في وقت سابق من العام 2016.
وبإمكان المسافرين تتبع رحلة الأمتعة الخاصة بهم على شكل سلسلة من العلامات على الخريطة، كما سيجد المسافر مكانها الحالي مشاراً إليه برمز للأمتعة صغير الحجم، إضافة إلى مكان الاستلام، بالنقر على أي من هذه العلامات.
وتعد دلتا شركة الطيران الأولى التي تقوم بتوفير مثل هذه التكنولوجيا، فخريطة دلتا متاحة حالياً في 84 مطاراً محلياً، لكن نظامها ليس مثالياً تماماً رغم ذلك، فهو لا يقوم بتحديث البيانات إلا بعد فحص بطاقة RFID على الحقيبة.
لذا، إذا سقطت الحقيبة مثلاً عن العربة، أو على أحد مدرجات المطار، فلن تساعد الخريطة في هذه الحالة، ومع ذلك، صرحت دلتا أنه خلال مرحلة الاختبار، استطاع نظام الـ RFID أن يحدد مكان الحقائب بشكل صحيح بنسبة 99.9%.
وتهدف الخطة إلى توسيع نطاق هذه الخدمة لتشمل المطارات الدولية في الأشهر المقبلة، كما تهدف إلى تفعيل الإشعارات التي ستمكنك من استقبال التحديثات الخاصة بحركة حقيبتك "لحظة بلحظة".